Saturday, August 24, 2013

تناول الفاكهة يخفض خطر الوفاة لإكثار من تناول الفواكه قد يخفّض خطر الإصابة بتمدد الشريان الأورطي البطني، حسبما ذكرت دراسة سويدية نشرت في دورية (سيركوليشن) العلمية. وذكر الباحثون أن الأشخاص الذين يتناولون أكثر من حصتين من الفاكهة يومياً (من دون احتساب العصير)، ينخفض خطر إصابتهم بتمدد الشريان الأورطي البطني بنسبة 25%، وخطر إصابتهم بتمزق الشريان بنسبة 43%، بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون حصّة من الفاكهة يومياً. بالإضافة إلى أن الأشخاص الذين يتناولون حصتين من الفاكهة يومياً إنخفض خطر إصابتهم بتمدّد الشريان بنسبة 31%، وبتمزّق هذا الشريان بنسبة 39%، بالمقارنة مع الأشخاص الذين لم يتناولوا الفاكهة على الإطلاق. يذكر أن التمدّد في الشريان الأورطي البطني هو تضخم في جدار جزء من الشريان الأورطي (أكبر شريان في الجسم) الذي يمرّ بالبطن، علماً أن الخطر الأكبر الناتج من هذا التمدد هو التمزق الذي يقود إلى النزيف الداخلي ما قد يؤدي إلى الوفاة. #كل_يوم_قصه_نجاح منقول



تناول الفاكهة يخفض خطر الوفاة لإكثار من تناول الفواكه قد يخفّض خطر الإصابة بتمدد الشريان الأورطي البطني، حسبما ذكرت دراسة سويدية نشرت في دورية (سيركوليشن) العلمية. وذكر الباحثون أن الأشخاص الذين يتناولون أكثر من حصتين من الفاكهة يومياً (من دون احتساب العصير)، ينخفض خطر إصابتهم بتمدد الشريان الأورطي البطني بنسبة 25%، وخطر إصابتهم بتمزق الشريان بنسبة 43%، بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون حصّة من الفاكهة يومياً. بالإضافة إلى أن الأشخاص الذين يتناولون حصتين من الفاكهة يومياً إنخفض خطر إصابتهم بتمدّد الشريان بنسبة 31%، وبتمزّق هذا الشريان بنسبة 39%، بالمقارنة مع الأشخاص الذين لم يتناولوا الفاكهة على الإطلاق. يذكر أن التمدّد في الشريان الأورطي البطني هو تضخم في جدار جزء من الشريان الأورطي (أكبر شريان في الجسم) الذي يمرّ بالبطن، علماً أن الخطر الأكبر الناتج من هذا التمدد هو التمزق الذي يقود إلى النزيف الداخلي ما قد يؤدي إلى الوفاة. #كل_يوم_قصه_نجاح منقول , via كل يوم - قصة نجاح https://www.facebook.com/photo.php?fbid=10151796969117192&set=a.263410587191.140765.209304032191&type=1