Thursday, August 8, 2013

يحكى ان كان هناك اخوين يعيشان في مزرعة وكان أحدهما متزوجاً و لديه عائلة كبيرة أما الثانى فكان أعزباً وكانا يتقاسمان الإنتاج والربح بالتساوي. وفى يوم من الأيام قال الأخ الأعزب لنفسه إن تقاسمنا أنا وأخي الإنتاج والأرباح ليس عدلاً فأنا بمفردي واحتياجاتى بسيطة فـكان يأخذ كل ليلة من مخزنه كيساً من الحبوب ويزحف به عبر الحقل من بين منازلهم و يفرغ الكيس في مخزن أخيه. وفي نفس الوقت قال الأخ المتزوج لنفسه أنه ليس عدلاً أن نتقاسم الإنتاج والأرباح سوياً أنا متزوج ولي زوجة وأطفال يرعوننى في المستقبل وأخي وحيد لا أحد يهتم بمستقبله . وعلى هذا اتخذ قراراً بأن يأخذ كيساً من الحبوب كل ليلة ويفرغه في مخزن أخيه. و ظل الأخوان على هذه الحال لسنين طويلة لأن ما عندهم من حبوب لم يكن ينفذ أو يتناقص أبداً. و في ليلة مظلمة قام كل منهما بـتفقد مخزنه وفجأة ظهر لهما ما كان يحدث فأسقطا أكياسهما وعانق كل منهما الآخر. العــــطــــاء : هو أن تكون في الحياة كزجاجة العطر تقدم للاخرين كل ما بداخلك وإن فرغت تبقى رائحتك طيبة #So_nd_os #كل_يوم_قصة_نجاح



يحكى ان كان هناك اخوين يعيشان في مزرعة وكان أحدهما متزوجاً و لديه عائلة كبيرة أما الثانى فكان أعزباً وكانا يتقاسمان الإنتاج والربح بالتساوي. وفى يوم من الأيام قال الأخ الأعزب لنفسه إن تقاسمنا أنا وأخي الإنتاج والأرباح ليس عدلاً فأنا بمفردي واحتياجاتى بسيطة فـكان يأخذ كل ليلة من مخزنه كيساً من الحبوب ويزحف به عبر الحقل من بين منازلهم و يفرغ الكيس في مخزن أخيه. وفي نفس الوقت قال الأخ المتزوج لنفسه أنه ليس عدلاً أن نتقاسم الإنتاج والأرباح سوياً أنا متزوج ولي زوجة وأطفال يرعوننى في المستقبل وأخي وحيد لا أحد يهتم بمستقبله . وعلى هذا اتخذ قراراً بأن يأخذ كيساً من الحبوب كل ليلة ويفرغه في مخزن أخيه. و ظل الأخوان على هذه الحال لسنين طويلة لأن ما عندهم من حبوب لم يكن ينفذ أو يتناقص أبداً. و في ليلة مظلمة قام كل منهما بـتفقد مخزنه وفجأة ظهر لهما ما كان يحدث فأسقطا أكياسهما وعانق كل منهما الآخر. العــــطــــاء : هو أن تكون في الحياة كزجاجة العطر تقدم للاخرين كل ما بداخلك وإن فرغت تبقى رائحتك طيبة #So_nd_os #كل_يوم_قصة_نجاح , via كل يوم - قصة نجاح https://www.facebook.com/photo.php?fbid=10151759926052192&set=a.263410587191.140765.209304032191&type=1